كيفية الحفاظ على الصحة النفسية

 كيفية الحفاظ على الصحة النفسية. يعتقد الكثير من الناس ان الصحة الجسدية هى الأهم والتى يجب الحفاظ عليها حتى يصبح الجسم سليما معافيا، لكن فى الحقيقة تعتبر الصحة النفسية ذات اهمية بالغة، بل وانها لا تقل اهمية من الصحة البدنية والجسدية، مما يجعل الاهتمام والعناية بها واجب على الإنسان.



ما هى الصحة النفسية

تتمثل الصحة النفسية فى انها حالة من الرفاهية والاستمتاع التى يعيش فيها الشخص والتى تحدث نتيجة للامكانيات التى يملكها الشخص والعوامل الخارجية المحيطة سواء فى المنزل او العمل أو غيرها من الأمور الحياتية، هذا بدليل بسيط نجد ان الشخص الذىة يتعرض للضغط النفسي والتوتر تقل قدرته الانتاجية سواء فى العمل او المنزل بشكل ملحوظ، بعكس الشخص صاحب الحالة والصحة النفسية الجيدة والتى يتمتع بالرفاهية والاستمتاع وغير معرض لأى ضغط او توتر نجد ان معدل انتاجيته اكبر بكثير من الشخص الآخر. مما نستنتج ان الصحة النفسية لها عامل كبير على حياة الانسان.

كما تتأثر الصحة النفسية بالكثير من العوامل السلبية والتى تسبب لها الاضطرابات والاصابة بالأمراض مثل الاصابة بالاكتئاب والقلق والتوتر، بالاضافة الى الاضطراب الثنائي القطب أو انفصام الشخصية.

العوامل المؤثرة على الصحة النفسية

تعتبر الامراض النفسية والعصبية من أصعب الامراض والمشاكل التى ليس من السهل علاجها، مهما أدى الامر الى استخدام العلاجات والادوية، لذا أصبح امر انتشار الامراض النفسية بالخطير وليس بالسهل. هذا كما نجد مجموعة من العوامل التى تؤثر على الصحة النفسية سواء بالسلب او الايجاب وهى:

1- عوامل السمية: يمكن ان تسبب العديد من الاضطرابات والخلل ويحدث هذا الامر بعد ملامسة المواد السامة العصبية والتى يمكن ان يكون قام باستنشاقها او القيام ببلعها او لمسها ونفاذها عن طريق الجلد والاغشية المخاطية. ومن عوامل السمية هى الكحول، الزئبق، الرصاص،  المبيدات الحشرية، بعض المواد الكيميائية.

2- عوامل معدية: يمكن أن تسبب البكتيريا والفيروسات الكثير من الاضطرابات العصبية والمسببة لسوء الحالة النفسية، حيث اثبتت الدراسات ان السبب سوء الحالة النفسية هى والتعرض للعوامل التى تنقل العدوى مثل البكتيريا والفيروسات، لذا تنتشر فى الدول النامية الكثير من الامرضا والاضطرابات المتعلقة بالصحة النفسية والعصبية.

3- عوامل لها علاقة بالتوتر: يتعرض الإنسان الى الكثير من الأمور والتصرفات التى تؤدى الى الاصابة بالتوتر والاضطرابات، وقد يتدهور الأمر الى الإصابة بالاكتئاب وبعدها الى الانتحار، فمن الامور المسببة للاضطرابات النفسية هى الاجهاد وبذل المجهود الكبير فى العمل او البطالة وعدم وجود فرص مناسبة للعمل، الشعور بالوحدة، الإصابة بالاضطرابات الجنسية، تعاطى المخدرات، عدم الاستقرار سواء المادى او العاطفى او الاسرى، وجود مشاكل اسرية تزيد من الضغوط النفسية.

ليست هناك تعليقات